البطاطا الصطافية: من ذاكرة المزارعين المهجرين

البطاطا الصطافية: من ذاكرة المزارعين المهجرين بحث علاء أبو قطيش[1] “لا أحد يسمع عنها إلا في صطاف، لا أحد يزرعها إلا في صطاف، لا أحد يعرف شكلها إلا أهل صطاف، هي ليست مثل البطاطا العادية التي نأكلها الآن، إنها البطاطا الصطافية”. هكذا وصف بعض سكان قرية صطاف المهجرة البطاطا في قريتهم، قرية اتصفت بجمال طبيعتها وتنوع نباتاتها وبساطة أهلها وحبهم للعمل الزراعي، وهي الزراعة التي … متابعة قراءة البطاطا الصطافية: من ذاكرة المزارعين المهجرين

الكاريكاتور السياسيّ الفلسطينيّ كما ظهر في صحيفة فلسطين خلال الثّورة الفلسطينية العربيّة الكبرى

الكاريكاتور السياسيّ الفلسطينيّ كما ظهر في صحيفة فلسطين خلال الثّورة الفلسطينية الكبرى بحث أميمة الدجاني مصممّة ورسامّة فلسطينية تعيش في القدس على الرّغم من ازدهار الفنّ الكاريكاتوريّ الفلسطينيّ خلال سنوات ما بعد النّكبة والنّكسة وظهور فنّانين سياسييّن مؤثّرين اغتيل بعضهم على إثر أعمالهم الكاريكاتوريّة النّاقدة مثل ناجي العلي، إلّا أنّ هذا النّوع من الفنّ كان له جذور تعود إلى ما قبل النّكبة، تحديداً في سنوات … متابعة قراءة الكاريكاتور السياسيّ الفلسطينيّ كما ظهر في صحيفة فلسطين خلال الثّورة الفلسطينية العربيّة الكبرى

سلطات الانتداب البريطاني في فلسطين ومكافحة الأوبئة

سلطات الانتداب البريطاني في فلسطين ومكافحة الأوبئة ترجمة: فادي عاصلة كان التعامل مع الأوبئة من بين المهام المهمة لسلطات الانتداب في البلاد، ولكن إلى جانب نجاحاتها، فقد وقفت مصالحها الاستعمارية البريطانية خلف سياستها الطبية، هذا هو المقال الثاني في سلسلة “أزمة الكورونا من منظور تاريخي”. حجيت كريك هآرتس، 30 آذار 2020 النص الأصلي: https://www.haaretz.co.il/blogs/sadna/BLOG-1.8718917?fbclid=IwAR0MhL6MLH3p63otLmKfDloZ0xD4Nk5uD_6y4aoVpw80J0Rs_IqkxneTy-I في كانون الثاني من عام 1924 تفشى وباء الجدري في منطقة … متابعة قراءة سلطات الانتداب البريطاني في فلسطين ومكافحة الأوبئة

عن شركة البوتاس الفلسطينية

عن شركة البوتاس الفلسطينية أسماء عودة الله باحثة في مؤسسة الجذور الشعبية المقدسية 19 أيار 2020 _________________________________ في مطلع عام 1930، وقّعت وزارة المستعمرات البريطانية مع المهندس الصهيوني “موشيه نوفوميسكي” عقداً لتأسيس “شركة البوتاس الفلسطينية”. مُنح نوفوميسكي الرخصة الاحتكارية لاستخراج الأملاح والمعادن-وأهمها ملح البوتاس- من البحر الميت، بعد أن سُحبت الموافقة لاستثمار مياه البحر واستخراج البوتاس من الريادي الفلسطيني إبراهيم حزبون. أدى المشروع الصهيو-إنجليزي إلى … متابعة قراءة عن شركة البوتاس الفلسطينية

قصّة الطربوش اليهوديّ

قصّة الطربوش اليهوديّ ترجمة: فادي عاصلة تدقيق لغويّ: سوار قربي   يصعب علينا اليوم تخيّل اليهود يعتمرون الطربوش؛ أحد رموز الهوية العربية. لكنّ، مع إجراء بحث تاريخيّ أوّليّ يتّضح بأنّ الطربوش كان أحد رموز الوحدة تحت كنف الإمبراطورية العثمانية في فلسطين التّاريخّية.   كرولاين كالنبرغ هآرتس، 4 أيار 2020 النص الأصلي: https://www.haaretz.co.il/blogs/sadna/BLOG-1.8807316   يتسحاك بن تسفي (من اليمين)، ودافيد بن غوريون (يساراً) في استنبول 1914-1913 … متابعة قراءة قصّة الطربوش اليهوديّ

الرابطة التمثيلية الفلسطينية

تأسست الرابطة التمثيلية قد تأسست في تموز عام 1934 وقدمت أولى حفلاتها في 29 تموز عام 1934 في مدرسة الفرير، ومن بين مؤسسيها الموسيقى توفيق سلامة والمسرحيّ نصري الجوزي (1908-1996) والذي كتب عشرات المسرحيات الجميلة والمميزة وكتاباً توثيقياً تحت عنوان “تاريخ المسرح الفلسطيني” ليعد وبحق من أباء المسرح الفلسطيني. أما الممثلين الشباب في الرابطة فهم: ميخائيل فاشة، فيبليب جورح واسكندر صلاح.     وهذا تقرير … متابعة قراءة الرابطة التمثيلية الفلسطينية

من ملاكم إلى ضفدع بشرّي!

لم يكن يعرف الملاكم الفلسطيني حمزة غنايم “والحائز على بطولة اسرائيل في الملاكمة” لعام 1963، أنه لن يستطيع أن يكون جزءاً من ثقافة دولة قامت على أنقاض شعبه، كان موقفاً بسيطاً في محطة للوقود كافياً لأن يشعل كل شيء في داخله وأن يرسم له طريقاً جديدة في الحياة. حيث اتهمه الموظف ولكونه عربي بأنه لا يريد دفع الفاتورة وتم اهانته بشدة فما كان منه إلى … متابعة قراءة من ملاكم إلى ضفدع بشرّي!